تعرف على عدد حقن الكزاز التي تحتاجها أثناء الحمل؛ يجب أن تقرأ

رحلة الحمل هي مزيج رائع من الإثارة والتوقعات. ومع ذلك، فهي أيضًا مرحلة حساسة حيث يجب أن يكون التركيز على حماية صحة ورفاهية كل من الأم الحامل وطفلها النامي.

وسط الاعتبارات العديدة المتعلقة بالصحة التي تواجهها النساء خلال هذا الوقت، غالبًا ما يتم التغاضي عن جانب حاسم ولكنه مهم وهو خطر الإصابة ببعض أنواع العدوى مثل الكزاز.

يحدث الكزاز بسبب نوع من البكتيريا التي توجد عادة في التربة وفضلات الحيوانات. يمكن لهذه العدوى البكتيرية أن تدخل الجسم من خلال الجروح أو الجروح، مما يجعلها مصدر قلق صحي كبير لكل من المرأة الحامل والطفل.

يمكن أن يكون لحالة الكزاز عواقب وخيمة، بل ومميتة في بعض الأحيان، مما يجعل من الضروري فهم أعراضه ومضاعفاته، والأهم من ذلك، طرق الوقاية.

يعد التعرف على أعراض الكزاز أمرًا حيويًا للكشف المبكر والعلاج. وتشمل تصلب الرقبة والفك، وصعوبة البلع، وتشنجات العضلات، وفي الحالات القصوى، مشاكل حادة في الجهاز التنفسي. إن إدراك هذه العلامات يمكن أن يسهل التدخل الطبي المبكر، مما يزيد من احتمال نجاح العلاج.

بالنسبة للأمهات الحوامل، يمكن أن تؤدي عدوى الكزاز إلى مضاعفات قد تنطوي على الولادة المبكرة، أو الإجهاض، أو حتى وفاة الأمهات. عند الأطفال حديثي الولادة، يكون خطر الإصابة بالكزاز الوليدي، وهو شكل حاد من المرض يمكن أن يكون مميتًا، مرتفعًا بشكل ملحوظ إذا لم يتم تحصين الأم.

أسئلة وأجوبة حول عدد حقن الكزاز التي تحتاجينها أثناء الحمل

انظر أدناه؛

متى يجب إعطاء حقن الكزاز أثناء الحمل؟

توصي منظمة الصحة العالمية بالجدول التالي للتطعيم ضد ذوفان الكزاز (TT) أثناء الحمل:

  • الجرعة الأولى: في أقرب وقت ممكن أثناء الحمل.
  • الجرعة الثانية: بعد 4 أسابيع على الأقل من الجرعة الأولى.
  • الجرعة الثالثة: بعد 6 أشهر على الأقل من الجرعة الثانية أو أثناء الحمل اللاحق.

هل هناك أي آثار جانبية لحقنة الكزاز أثناء الحمل؟

يعتبر لقاح ذوفان الكزاز (TT) آمنًا أثناء الحمل. تكون الآثار الجانبية خفيفة عمومًا وقد تشمل الألم أو الاحمرار أو التورم في موقع الحقن والحمى الخفيفة والتعب. الآثار الجانبية الخطيرة نادرة جدًا.

هل من الآمن الحصول على حقنة الكزاز خلال الأشهر الثلاثة الأولى من الحمل؟

نعم، من الآمن الحصول على حقنة الكزاز خلال الأشهر الثلاثة الأولى من الحمل. في الواقع، يوصى ببدء جدول التطعيم في أقرب وقت ممكن أثناء الحمل.

هل يمكنني الحصول على حقنة الكزاز في الثلث الثالث من الحمل؟

نعم، يمكنك الحصول على حقنة الكزاز خلال الأشهر الثلاثة الأخيرة من الحمل. من المهم إكمال جدول التطعيم الموصى به، حتى لو امتد إلى الثلث الثالث من الحمل.

ماذا لو نسيت جرعة من حقن الكزاز أثناء الحمل؟

إذا فاتتك جرعة من حقن الكزاز أثناء الحمل، فمن المهم الحصول على الجرعة الفائتة في أقرب وقت ممكن ثم الاستمرار في الجرعات المتبقية كما هو مقرر.

من المهم إكمال سلسلة الجرعات الموصى بها لضمان الحماية الكاملة ضد عدوى الكزاز.

لماذا يعتبر الكزاز مصدر قلق أثناء الحمل؟

يجب أن يكون الكزاز مصدر قلق كبير أثناء الحمل لأسباب مختلفة تؤثر على كل من الأم والطفل.

زيادة خطر الإصابة بالعدوى

خلال فترة الحمل، تعاني المرأة من تغيرات في جهاز المناعة مما يزيد من خطر الإصابة بالعدوى، مثل الكزاز.

يتم تعديل الاستجابة المناعية لحماية الطفل النامي، ولكن هذا التعديل يمكن أن يجعل المرأة أكثر عرضة للإصابة بعدوى معينة في الوقت نفسه.

المخاطر على صحة الأم

في سياق الحمل، يمكن أن تؤدي عدوى الكزاز إلى عواقب وخيمة تهدد حياة الأم وطفلها النامي.

يمكن أن تؤثر الانقباضات العضلية الشديدة والصلابة سلبًا على قدرة الأم على الحركة وعلى صحتها بشكل عام، مما يؤدي إلى مضاعفات مختلفة. والأهم من ذلك، أن هذه التشنجات العضلية يمكن أن تؤدي إلى الولادة المبكرة أو تؤدي إلى الإجهاض.

خطر الإصابة بالكزاز الوليدي

واحدة من أكثر مخاطر جسيمة يرتبط الكزاز أثناء الحمل بالكزاز الوليدي. يحدث هذا عندما يصاب المولود الجديد ببكتيريا الكزاز، عادة من خلال استخدام أدوات غير معقمة أو بيئة غير صحية أثناء الولادة.

في البلدان النامية حيث يكون الوصول إلى الرعاية الصحية محدودا، يظل الكزاز الوليدي سببا هاما لوفيات الرضع.

التأخير في العلاج

يمكن أحيانًا الخلط بين أعراض الكزاز وحالات أخرى، مما يتسبب في تأخير التشخيص والعلاج.

بالنسبة للمرأة الحامل، أي تأخير في علاج العدوى يمكن أن يؤدي إلى عواقب وخيمة، بما في ذلك الضرر المحتمل للطفل.

ضعف التنفس وإمدادات الأكسجين

يمكن أن يؤثر سموم الكزاز على عضلات الجهاز التنفسي، مما يؤدي إلى صعوبة في التنفس. في الحالات الشديدة، قد يتطلب ذلك تهوية ميكانيكية.

لا يؤدي ضعف وظيفة الجهاز التنفسي إلى تعريض الأم للخطر فحسب، بل يهدد أيضًا وصول الأكسجين إلى الجنين، مما قد يؤدي إلى نقص الأكسجة ومضاعفات أخرى.

إجراءات طبية إضافية

في الحالات الشديدة، قد يتطلب علاج الكزاز إجراءات طبية إضافية يمكن أن تكون مرهقة ومحفوفة بالمخاطر أثناء الحمل.

على سبيل المثال، قد تكون هناك حاجة إلى مرخيات العضلات والأدوية الأخرى للسيطرة على الأعراض، ويمكن أن يكون لها تأثير غير مؤكد على الجنين.

التأثير العاطفي والنفسي

يمكن أن يكون لتشخيص الكزاز تأثير عاطفي ونفسي كبير على الأم الحامل. يمكن أن يكون للتوتر والقلق المرتبطين بالتعامل مع عدوى حادة آثار ضارة على صحة الأم والجنين.

ضغوط مالية

يتطلب علاج الكزاز في كثير من الأحيان إقامة طويلة في المستشفى، بما في ذلك العناية المركزة في الحالات الشديدة. يمكن أن تضيف الضغوط المالية الناجمة عن علاج الكزاز طبقة إضافية من التوتر خلال فترة هشة بالفعل.

1st في الحمل

"الجرعة الأولى في الحمل" هي الجرعة الأولى من لقاح ذوفان الكزاز (TT) أثناء الحمل.

يوصى عادة بالتطعيم ضد الكزاز أثناء الحمل للوقاية من الكزاز الوليدي. الكزاز الوليدي هو مرض خطير ومميت في كثير من الأحيان يصيب الأطفال حديثي الولادة، وعادة ما تسببه بكتيريا المطثية الكزازية التي تدخل الجسم من خلال جرح جديد، مثل جذع الحبل السري غير الملتئم.

ويهدف التطعيم ضد ذوفان الكزاز أثناء الحمل إلى توفير الحماية للأم وبشكل غير مباشر للمولود الجديد، حيث أن الأجسام المضادة ضد الكزاز التي يتم إنتاجها لدى الأم سوف تمر عبر المشيمة إلى الجنين. عادةً، يختلف جدول التحصين ضد مرض TT اعتمادًا على حالة التحصين السابقة للأم:

  1. إذا لم يتم تطعيم المرأة ضد الكزاز من قبل، فقد تتلقى سلسلة من ثلاث تطعيمات ضد الكزاز أثناء حملها (TT1، TT2، TT3)، تليها جرعات معززة (TT4، TT5) في السنوات أو حالات الحمل اللاحقة.
  2. إذا تم تحصينها جزئيًا، فقد يتم إعطاء الجرعات المتبقية لإكمال السلسلة الأولية.
  3. بالنسبة لأولئك الذين تلقوا بالفعل خمس جرعات أو أكثر، قد لا تكون هناك حاجة لجرعة، أو يمكن إعطاء جرعة معززة اعتمادًا على الإرشادات الوطنية والوقت منذ آخر جرعة.

عادة ما يتم إعطاء الجرعة الأولى (TT1) في أقرب وقت ممكن أثناء الحمل. يتم توقيت الجرعات اللاحقة لتحقيق أقصى قدر من الفعالية والحماية لكل من الأم والمولود.

الوقاية من الكزاز

الوقاية مهمة لأنه بمجرد ظهور الأعراض، قد يكون من الصعب علاج الحالة ويمكن أن تهدد الحياة. فيما يلي بعض الخطوات العامة للوقاية من مرض الكزاز:

تلقيح

  1. سلسلة اللقطات الأولية: الدفاع الأساسي ضد الكزاز هو التحصين بلقاح الكزاز. غالبًا ما يتم إعطاء اللقاح كجزء من لقاح مركب، والذي يمكن أن يشمل الحماية ضد الخناق والسعال الديكي أيضًا (DTaP أو Tdap).
  2. طلقات معززة: عادة ما تكون هناك حاجة إلى جرعة معززة كل 10 سنوات، أو قبل ذلك في حالة الجرح الشديد أو الحروق.
  3. التطعيم اللحاق بالركب: بالنسبة للبالغين الذين لم يتم تطعيمهم مطلقًا، أو الأطفال المتخلفين عن جدول التحصين الخاص بهم، قد تكون سلسلة من التطعيمات ضرورية.

العناية بالجروح

  1. تنظيف الجروح بشكل كامل: يمكن لبكتيريا الكزاز أن تدخل الجسم عن طريق الجروح المفتوحة. تنظيف الجروح بشكل صحيح يمكن أن يساعد في منع العدوى.
  2. العلاج الطبي: الجروح العميقة أو الوخزية، أو الجروح الملوثة بالتربة أو البراز أو اللعاب، تتطلب عناية طبية فورية. يمكن إعطاء الغلوبولين المناعي للكزاز (TIG) في حالات معينة جنبًا إلى جنب مع جرعة معززة.
  3. مضادات حيوية: في بعض الأحيان يتم إعطاء المضادات الحيوية، على الرغم من أنها ليست بديلاً عن التطعيم.

تدابير وقائية أخرى

  1. الأحذية المناسبة: عند المشي في المناطق التي قد تكون التربة فيها ملوثة، يمكن أن تساعد الأحذية القوية في منع حدوث جروح.
  2. معدات الحماية: استخدم القفازات ومعدات الحماية الأخرى عند العمل في البيئات التي قد تتعرض فيها لجرح أو جرح.
  3. التعليم: كن على دراية بالمخاطر المرتبطة بالأنشطة المعرضة للكزاز مثل البستنة أو النجارة أو أي نشاط يستخدم أدوات حادة واتخاذ الإجراءات الوقائية المناسبة.
  4. لدغات الحيوانات: يجب تنظيف أي عضة حيوان على الفور وبشكل مناسب، ويجب طلب المشورة الطبية.

اعتبارات خاصة

  • النساء الحوامل: يجب التأكد من حصولهم على التطعيم ضد الكزاز لأن البكتيريا يمكن أن تؤثر أيضًا على الأطفال حديثي الولادة.
  • مسافرين: إذا كنت مسافرًا إلى منطقة تكون فيها الرعاية الطبية محدودة، فتأكد من حصولك على آخر التطعيمات ضد الكزاز.

هل أحتاج إلى حقنة التيتانوس لثقب صغير؟

يمكن للثقب الصغير أن يدخل البكتيريا إلى الجسم، مما قد يؤدي إلى الإصابة بالعدوى، بما في ذلك الكزاز.

غالبًا ما توصي الإرشادات العامة بتناول جرعة معززة من التيتانوس إذا:

  • لم تحصل على جرعة معززة من التيتانوس خلال السنوات العشر الماضية
  • الجرح متسخ أو ناجم عن شيء يمكن أن يكون ملوثا
  • لم تكمل سلسلة التطعيمات الأولية ضد الكزاز
  • لست متأكدًا من تاريخ التطعيم الخاص بك

فكرتي الأخيرة حول عدد حقن الكزاز التي تحتاجينها أثناء الحمل

في الولايات المتحدة ، هو كذلك موصى به أن النساء الحوامل اللاتي لم يسبق لهن التطعيم ضد الكزاز يجب أن يحصلن على سلسلة من ثلاثة لقاحات ضد الكزاز والدفتيريا.

يجب أن تتضمن السلسلة جرعة واحدة على الأقل من Tdap، والتي تحمي أيضًا من السعال الديكي (السعال الديكي). تُعطى جرعة Tdap عادةً بين الأسبوعين 27 و36 من الحمل، بغض النظر عن تاريخ الأم السابق في التطعيم ضد Tdap أو الكزاز، لتوفير الحماية للمولود الجديد.

بالنسبة للنساء اللاتي سبق لهن التطعيم ولكن لم يتلقين جرعة معززة من التيتانوس خلال السنوات العشر الماضية، قد يوصى بتلقي جرعة معززة.

استشر دائمًا مقدم الرعاية الصحية الخاص بك للحصول على نصائح وتوصيات طبية مخصصة تناسب حالتك المحددة.

اختيارات المحررين

10 مبادئ لمكافحة العدوى

جدول التحصين الوطني

السباحة أثناء احتياطات الحمل

اترك تعليق